أفضل الطرق الفعالة لفقدان الوزن بعد إنقطاع الطمث

أفضل الطرق الفعالة لفقدان الوزن بعد إنقطاع الطمث

    مقدمة

    العديد من النساء قد يكتسبون زيادة في الوزن بعد إنقطاع الطمث. على الرغم من المحاولة في فقدان الوزن إلا أنهم يواجهون صعوبة شديدة في الحفاظ على الوزن. يحدث زيادة الوزن قبل وبعد إنقطاع الطمث بشكل جزئي بسبب إنخفاض مستويات هرمون الأستروجين. عدد ساعات النوم أقل، وإنخفاض كتلة العضلات وغيرها من العوامل التي يمكن أن تؤدي إلى زيادة الوزن. كما أن إكتساب الوزن عادة في هذه المرحلة العمرية يحدث في منطقة البطن. لذلك، سوف نناقش في هذه المقالة العلاقة بين إنقطاع الطمث وزيادة الوزن، بالإضافة إلى أفضل الطرق الفعالة والمؤكدة لفقدان الوزن بعد إنقطاع الطمث.

    إنقطاع الطمث والوزن

    يحدث إنقطاع الطمث للنساء بعد مرور 12 شهراً كاملا دون الدورة الشهرية. أثناء إنقطاع الطمث والفترة التي تسبق إنقطاع الطمث ، قد تكتسب النساء دهون في الجسم ويجدون صعوبة في إنقااص الوزن. يرتبط إنقطاع الطمث وزيادة الدهون في الجسم بالأسباب الآتية:

    إنخفاض مستويات هرمون الأستروجين

    قد يؤدي التغيرات التي تحدث في مستويات هرمون الأستروجين إلى زيادة الوزن. الأستروجين هو واحد من الهرمونات الجنسية الهامة في الإناث، والذي يلعب دورا في:

    • الخصائص الجنسية الجسدية
    • تنظيم الدورة الشهرية
    • الحفاظ على مستويات العظام
    • تنظيم مستويات الكوليسترول في الدم
    أثناء إنقطاع  الطمث ، تنخفض مستويات هرمون الأستروجين بشكل كبير. هذا الإنخفاض لايؤدي مباشرة إلى زيادة الوزن أثناء إنقطاع الطمث، لكنه قد يؤدي إلى زيادة في إجمالي الدهون في الجسم والدهون حول البطن. عادة الأطباء يرون أن زيادة الوزن خلال منتصف العمر مرتبطة أيضا بأمراض القلب ومرض السكري من النوع الثاني. العلاج بالهرمونات البديلة قد يقلل من حدوث دهون في منطقة البطن. 

    الشيخوخة وزيادة الوزن

    يرتبط زيادة الوزن أثناء إنقطاع الطمث أيضا كلما تقدمنا في العمر وعادات أسلوب الحياة. مع التقدم في العمر، تصبح النساء أقل نشاطا بدنيا. كما أن التمثيل الغذائي أيضا يبطئ بشكل طبيعي. هذه التغيرات تؤدي إلى إنخفاض في كتلة العضلات وزيادة الدهون في الجسم.

    سوء النوم وزيادة الوزن

    هناك علاقة بين إنقطاع الطمث وسوء النوم، والذي يمكن أن يحدث بسبب الهبات الساخنة أو العرق الليلي. وقد اكدت العديد من الدراسات أن عدم النوم بشكل كافي مرتبط بزيدة الوزن. الطرق التالية يمكن أن تساعد في إنقاص الوزن أثناء إنقطاع الطمث.

    أفضل الطرق لفقدان الوزن أثناء إنقطاع الطمث


    1- زيادة النشاط البدني للحد من زيادة الوزن

    ممارسة التمارين الرياضية بإنتظام هى طريقة رائعة لتعزيز فقدان الوزن وللصحة البدنية بشكل عام. يعاني الكثير من الناس في إنخفاض في قوة العضلات مع التقدم في العمر، كما يمكن أن يؤدي هذا إلى زيادة الدهون في الجسم. زيادة النشاط البدني هى وسيلة هامة لبناء العضلات ومنع ضعفها أثناء فترة الطمث. كشفت الأبحاث أن التمارين الرياضية يمكن أن تقلل من دهون الجسم بعد إنقطاع الطمث.يوصي الأطباء بممارسة الرياضة لمده 150 دقيقة على الأقل كل أسبوع وأن يقوم الأشخاص بعمل تمارين لتقوية العضلات لمده يومين أو أكثر في الأسبوع. إذا لم تكن المرأة نشيطة بالفعل بعد إنقطاع الطمث، يمكن القيام ببعض الطرق البسيطة لزيادة النشاط البدني، وهى كالآتي:

    • القيام بأعمال البستنة أو تنظيف المنزل
    • أخذ الكلب للنزهة
    • وقوف السيارة بعيدا عن مدخل المبنى
    • صعود السلالم بدلا من المصعد
    • الوقوف أثناء المكالمات الهاتفية

    2- تناول الأطعمة المغذية الصحية


    لفقدان الوزن، يحتاج الناس إلى الآقلال من عدد السعرات الحرارية أكثر من المعتاد. إجراء تغييرات في النظام الغذائي هو جزء اساسي في فقدان الوزن بعد إنقطاع الطمث. يجب أن تكون الأطعمة الصحية الغنية بالمواد الغذائية أساسية في جميع الوجبات والوجبات الخفيفة. ينبغي أن يحتوي الطعام على مجموعة متنوعة من  الفواكه والخضروات الملونة والحبوب الكاملة ومصادر البروتين الخالية من الدهون. في دراسة أجريت عام 2016، أن إتباع نظام غذائي مثل البحر الأبيض المتوسط هو أسلوب غذائي صحي للغاية وفعال. يعتمد هذا النظام الغذائي على الأكثار من الحبوب الكاملة وتناول الدهون الصحية مثل زيت الزيتون أو الأفوكادو، وتناول البروتيات الخالية من الدهون. 
    ينبغي على النساء بعد إنقطاع الطمث تجنب تلك الأطعمة أو الأقلال من تناولها لأنها تحتوي على كميات كبيرة من الدهون الغير مشبعة أو المشبعة، والتي تشمل:
    • الخبز الأبيض
    • المعجنات مثل الكعك
    • اللحوم المصنعة مثل هوت دوج
    • الأطعمة التي تحتوي على الكثير من الزيوت المضافة أو السكر
    يمكن أن يساعد أيضا تقليل تناول المشروبات الغازية والعصائر. تلك المشروبات تحتوي على نسبة عالية من السكر وهذا يعني زيادة في السعرات الحرارية.

    3- الأعتبار للعلاجات البديلة لفقدان الوزن

    على الرغم لا يوجد الكثير من الأبحاث التي تؤكد بشكل حاسم ما إذا كان الطب البديل فعال للحد من زيادة الوزن أو الأعراض المرتبطة بإنقطاع الطمث، لكن يمكن أن تساعد هذه العلاجات في تخفيف بعض الأعراض وتقليل التوتر والحد من زيادة الوزن بعد إنقطاع الطمث. تشمل تلك العلاجات البديلة:
    • التأمل
    • يوجا
    • العلاجات بالأعشاب
    • العلاج بالأبر والتنويم المغنطيسي

    4- التحكم في كميات الطعام

    العديد من الناس يتناولون الوجبات في المطاعم وبكميات كبيرة. لذلك، قد يكون من الصعب تحديد مقدار الطعام الذي يحتاجه الشخص لكل وجبة في اليوم. لتحديد الكمية المناسبة للسيطرة على الوزن ، إليك بعض الأمثلة:
    • تناول 1 شريحة من الخبز
    • نصف كوب من الأرز أو الباستا
    • كوب صغير من الزبادي أو الحليب
    • قطعة صغيرة من الفاكهة
    • 2 قطعة جبن بحجم الدومينو
    • اللحوم أو السمك بحجم أوراق اللعب
    تنويه: هذه الكميات للوجبة الواحدة.

    كما يمكن أن تساعد النصائح التالية أيضا في التحكم في زيادة الوزن:
    • تجنب تناول الطعام أمام التلفزيون، والجلوس على المائدة بدلا من ذلك.
    • عند تناول الطعام خارج المنزل، تناول كميات أقل من الخبز والمقبلات.
    • البدء بتناول السلطة أو الحساء 
    في النهاية - غالبا، ما يواجه العديد من النساء زيادة في دهون الجسم أثناء إنقطاع الطمث. يرتبط هذا مع إنخفاض مستويات هرمون الأستروجين، وعدم النوم بشكل كافي، وإنخفاض في التمثيل الغذائي وكتلة العضلات. لذلك، يمكن الحفاظ على وزن مثالي بعد إنقطاع الطمث بإجراء نمط حياة صحي الذي يساعد بشكل فعال في فقدان الوزن بل ومنع من إكتسابه.

    المصادر:

    ٍSusan Said
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع صيدلية دوت كوم .

    إرسال تعليق

    جديد الكحة المسكنات مضادات الالتهابات معلومات المخ والأعصاب القلب والأوعية الدموية الحساسية علاج المعدة الضغط البرد السكر أمراض النساء والولادة الجلدية علاج الروماتيزم علاج الربو خفض الكوليسترول علاج القولون منع الحمل النزيف علاج القيء الجهاز الهضمي والكبد الدوار (الدوخة ) تشنج العضلات علاج الاسهال فيتامينات مضاد حيوي اعشاب طبيبة الجهاز الهضمي المسالك البولية حب الشباب علاج البروستاتا علاج النقرص إرتفاع ضغط الدم الأكتئاب التسمم الخصوبة تساقط الشعر زيادة الوزن علاج هشاشة العظام هرمونات أسباب جفاف العين أسباب حب الشباب أطعمة صحية إفطار صحي في رمضان إنقطاع الطمث الأيورفيدا ، الجهاز الهضمي التخسيس التخسيس وفقدان الوزن التخيل الإيجابي التغذية التنفس الجهاز التنفسي الحمل الذبحة الصدرية الربو الزنجبيل الزيوت العطرية السحور الصدمات القلبية والطوارئ العصب الباراسمبثاوي الغدة الدرقية القلب القولون اللياقة البدنية تصلب الشرايين تطهير القولون تغذية الحامل جفاف العين خافض للحرارة خلايا الدم الحمراء زيوت طبيعية سرطان الثدي شاي ماتشا صحة الرجل، الزنك صحة الشعر صحة المخ ضمور العضلات علاج الأمراض التناسلية علاج الإمساك علاج الديدان علاج السعال علاج الشعر والأظافر علاج المرارة علاج فيرس بى فقدان الوزن فقر الدم فيتامينات ومعادن للمخ مثبط للمناعة مدر البول مرض السرطان مسكن ألم مسكن طبيعي مسكنات ألم نباتات طبية نزلات البرد نقص حمض الفوليك نمو الشعر هرمون الأستروجين هشاشة العظام هيموجلوبين

    المتابعون

    المتابعون