علاج السرطان: الشفاء بإستخدام التصور العقلي Creative Imagery لمرضى السرطان

علاج السرطان: الشفاء بإستخدام التصور العقلي  Creative Imagery لمرضى السرطان

    مقدمة

    مما لا شك فيه أن الأشخاص المصابين بالسرطان يتعرضون للإجهاد والتعب الشديد . لكن هناك تقنيات حديثة يمكن أن تساعد في تقليل هذا التوتر الناجم عن السرطان، بل تساعد ايضا في زيادة مناعتهم وخفض حدة المرض. هنا في هذه المقال سوف نتعرف على أحد الوسائل التي تحتاج قدر كبير من التركيز الشديد والممارسة وهو إستخدام الصور العقلية في علاج مرض السرطان.

    ماهو التصور العقلي وكيف يشفى من السرطان؟

    في البداية، يرى علماء النفس أن التوتر الذي يصيبنا اشبه بالسلسلة المكونة من عده حلقات.. وإحدى هذه الحلقات هى حلقة التنفس المضطرب والذي نحاول كسرها بعمل تدريبات التنفس العميق الهادئ للمساعدة على الإسترخاء. ومن هذه الحلقات أيضا حلقة الصور العقلية المزعجة أو الرديئة التي كثيرا ما تصاحب حالات القلق أو التوتر العاطفي.
    ولكى يساعد مريض السرطان على كسر هذه الحلقة ، وأن يكون بدلا منها صورا عقلية جميلة ومريحة.. وهذا هو المقصود بالتصور العقلي الخلاق أو التخيل الإيجابي.
    إن علماء النفس يقولون أن هذه الصور العقلية الإيجابية التي نرسمها بعقولنا تتيح الفرصة للإتصال بالنفس العميقة أو العقل الباطن deep psyche وهذا الإتصال على أغوار النفس يقلل من التوتر الناجم عن السرطان ، ويمنح قدر من السلام ، بل ويمكن أن يساعد ايضا على سرعة الشفاء من الأمراض.

    الشفاء بالصور العقلية من مرض السرطان

    في أهم بحث في هذا المجال والذي قام به طبيبان امريكيان بمركز أبحاث السرطان بولاية تكساس الأمريكية.. حيث قاما بعلاج مجموعة من مرضى السرطان بالصور العقلية.. فتعلم المرضى أولا كيفية تحقيق حالة الإسترخاء العميق ثم طلب منهم بعد ذلك مباشرة تصور صور عقلية لتحطيم الخلايا السرطانية بأجسامهم  فتصور مثلا احدهم أن خلية أمينية ضخمة تقوم بإلتهام الخلايا السرطانية.. وتخيل غيره أن عربة ذهبية ضخمة كعربات جمع القمامة تجول بمختلف أنحاء جسمه وتجمع الخلايا السرطانية لنفيها بعيدا عن جسمه!
    وقد كشفت النتائج من هذه التجربة ان الصور العقلية الإيجابية التي داوم على تصورها مرضى السرطان ووافقت رغباتهم القوية في تدمير الخلايا السرطانية بصرف النظر عن أشكال أو مضمون هذه الصور، ساعدت بالفعل  أولئك المرضى على خفض حدة المرض وزيادة مناعتهم في التصدى له.
    ويذكر أن أحد هؤلاء المرضى على وجه الخصوص والذي قام بإستجلاب هذه الصور العقلية الإيجابية عده مرات يوميا لم يشفى فقط من السرطان وإنما إستطاع كذلك أن يتخلص من آلام المفاصل ومن الضعف الجنسي الذي لازمه لأكثر من 20 سنة!


    هل يحتاج مريض السرطان لخبراء في حالة إستخدامهم التصور العقلي؟

    خبراء العلاج النفسي، وخبراء  العلاج بالتنويم المغناطيسي hypnotherapists هم الأكثر دراية بأصول وقواعد عمل الصور العقلية، ولذلك، ينبغي إستشارتهم في حالة الرغبة في إستخدام الصور العقلية لشفاء من مرض السرطان أو اي مرض آخر.

    ومع ذلك، ينبغي تعلم كيفية تدريب الحواس على التخيل. قد أثبتت الدراسات أن أقوى أنواع التخيل أو رسم الصور العقلية هو النوع الذي يتعمق إلى درجة مشاركة الأحاسيس به.. بمعنى أنك لو قمت بتصور حديقة جميلة مثلا، فإنه لكى يكون تخيلك فعالا يجب عليك إشراك أحاسيسك المختلفة في هذه الصورة بمعنى أن تشم رائحة الأزهار ، وتستشعر ملمس الأشجار ، وتسمع تغريد الطيور، وتتذوق طعم الفاكهة اللذيذة.
    ولاشك في أن الناس يختلفون فيما بينهم من حيث قوة إستخدام حواسهم بمعنى أن بعض الناس قد يمكنه تخيل سماع الأصوات ( حاسة السمع) أفضل من قدرته على تخيل رؤية الأشياء (حاسة البصر) وهكذا..
    كما أن القدرة على إستخدام الحواس في الشفاء من مرض السرطان أو في تقليل التوتر والضغط النفسي يرتبط أحيانا بالمهنة التي يمارسها الفرد.. فمثلا يستطيع الموسيقي أن يتخيل بحاسة السمع الأصوات  أفضل من غيره... ويستطيع الطباخ أن يتخيل تذوق الأطعمة أفضل من غيره..ويستطيع صانع العطور أن يستنشق الروائح أفضل من غيره.. 

    في المقال القادم سوف أقدم تدريبا لتنمية الحواس المختلفة  حتى تساعدك  في القيام بالتصور العقلي الخلاق، والذي يساعد مريض السرطان أو أي فرد يرغب في تحقيق الإسترخاء والسلام الداخلي، بل وتقوية جهاز المناعي أيضا!

    المصدر:






    ٍSusan Said
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع صيدلية دوت كوم .

    إرسال تعليق

    جديد الكحة المسكنات مضادات الالتهابات معلومات المخ والأعصاب القلب والأوعية الدموية الحساسية علاج المعدة الضغط البرد السكر أمراض النساء والولادة الجلدية علاج الروماتيزم علاج الربو خفض الكوليسترول علاج القولون منع الحمل النزيف علاج القيء الجهاز الهضمي والكبد الدوار (الدوخة ) تشنج العضلات علاج الاسهال فيتامينات مضاد حيوي اعشاب طبيبة الجهاز الهضمي المسالك البولية حب الشباب علاج البروستاتا علاج النقرص إرتفاع ضغط الدم الأكتئاب التسمم الخصوبة تساقط الشعر زيادة الوزن علاج هشاشة العظام هرمونات أسباب جفاف العين أسباب حب الشباب أطعمة صحية إفطار صحي في رمضان إنقطاع الطمث الأيورفيدا ، الجهاز الهضمي التخسيس التخسيس وفقدان الوزن التخيل الإيجابي التغذية التنفس الجهاز التنفسي الحمل الذبحة الصدرية الربو الزنجبيل الزيوت العطرية السحور الصدمات القلبية والطوارئ العصب الباراسمبثاوي الغدة الدرقية القلب القولون اللياقة البدنية تصلب الشرايين تطهير القولون تغذية الحامل جفاف العين خافض للحرارة خلايا الدم الحمراء زيوت طبيعية سرطان الثدي شاي ماتشا صحة الرجل، الزنك صحة الشعر صحة المخ ضمور العضلات علاج الأمراض التناسلية علاج الإمساك علاج الديدان علاج السعال علاج الشعر والأظافر علاج المرارة علاج فيرس بى فقدان الوزن فقر الدم فيتامينات ومعادن للمخ مثبط للمناعة مدر البول مرض السرطان مسكن ألم مسكن طبيعي مسكنات ألم نباتات طبية نزلات البرد نقص حمض الفوليك نمو الشعر هرمون الأستروجين هشاشة العظام هيموجلوبين

    المتابعون

    المتابعون